شهاب ال سمير _ إيزيدي نيوز
منذ إفتتاح شارع سهل نينوى الثقافي عام 2017 في ناحية برطلة والتي جاءت فكرة الإنشاء بعد رجوع الأهالي إلى مناطق سهل نينوى بعد تحريرها من عصابات د١عش الإرهابية وهي فكرة مستوحاة بحسب حسام ال اسكندر مدير الشارع الثقافي من فكرة شارع دجلة الثقافي في محافظة واسط تشهد فعاليات عديدة تجمع جميع مكونات المنطقة باختلاف أعمارهم صغاراً وكباراً من كلا الجنسين .

ويضيف مدير الشارع ، ” المشرفين على هذا الشارع هم مجموعة من الشباب الناشطين من سهل نينوى بمختلف طوائفه بجهود ذاتية وكذلك
دعم بسيط من قبل مؤسسة ملتقى العلم والدين الثقافية فرع نينوى وكذلك دعم من منظمة النجدة الشعبية إضافة إلى مشاركة بعض المؤسسات والفرق التطوعية في سهل نينوى معنا “.

اما فيما يتعلق بالفعاليات المقامة في الشارع يكشف ال اسكندر أنه تم تنظيم “معرض لمختلف أنواع الكتب، معرض للوحات التوعوية ، معرض للوحات الفنية والرسومات، معرض للأعمال اليدوية ، مرسم للاطفال ،عرض موسيقي ومسرحي ” .

ويضيف ال اسكندر بأننا ، ” نسعى أن تكون إقامة الفعاليات كل شهر مرتين ونساهم من خلالها بعرض الثقافات وكذلك الاطلاع على الفنون والثقافات لمختلف مكونات سهل نينوى”.

ويختتم مدير الشارع حديثه لوكالة إيزيدي نيوز بالقول ان ، ” شارع سهل نينوى مساحة أمنة ثقافية لجميع المواهب من سهلنا الحبيب والهدف منها إيصال رسالة جميلة عن تكاتف مجتمعات برطلة وسهل نينوى يداً بيد خدمة للمدينة ” .

By admin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.