إيزيدي نيوز _ نينوى

نساء التقين سوية، من أعمار مختلفة، من قوميات وأديان مختلفة، تجمعن وتدرّبن لأكثر من اسبوع حول سياقة الدراجات الهوائية واجراءات السلامة أثناء السياقة ضمن مشروع معا للسلام الذي تنفّذه منظمة “جسر إلى – UPP الإيطالية”.

بعد التدريب في ثلاثة مراكز “منتدى بعشيقة، منتدى الأندلس ومنتدى الموصل” تعلّمن السياقة بحرفية، وشاركن صباح هذا اليوم الموافق الأثنين 12 نيسان 2021 في ماراثون “التحدي” بالدراجات الهوائية الذي أقامته منظمة “جسر إلى – UPP الإيطالية” ضمن مشروعها معا للسلام وبالتعاون مع مديرية الشباب والرياضة / المركز الوطني للعمل التطوعي في نينوى، وبمشاركة عدد من نساء مكونات نينوى، وذلك من أجل تعزيز السلام وتفعيل دور المرأة في عملية بناء السلام والتماسك الاجتماعي ودعما للحركة الرياضية النسوية في محافظة نينوى.

انطلق الماراثون بمشاركة اكثر من 30 امرأة من مختلف مكونات نينوى، في الجانب الأيمن من مدينة الموصل القديمة وبالتحديد من جامع النوري الكبير الذي استخدمه البغدادي للإعلان عن خلافته التي روّجت للقتل والإرهاب والدمار والعنف وصولا الى شارع النجفي، برفقة عدد كبير من وسائل الاعلام المحلية المسموعة والمرئية، في حدث يعتبر الأول في محافظة نينوى وذلك من أجل إحياء المدينة القديمة في المحافظة والترويج لحقوق المرأة وللسلام من خلال هذه المظاهر بعد ما تعرض لها من دمار وخراب من قبل تنظيمات داعش الإرهابية.

بعدها انطلق حفلُ بالمناسبة بحضور عدد من نشطاء منظمة “جسر إلى” وموظفي مديرية الشباب والرياضة في محافظة نينوى وجمع غفير من أهالي مدينة الموصل. استهل الحفل بكلمة ترحيبية من عريفي الحفل عمر شمس الدين واحمد عبدالجبار جاسم والست ذكرى يونس عزيز.
بعدها قدم الأستاذ منهل محمد خلف، مدير مديرية شباب ورياضة نينوى، كلمة قال فيها: ” اليوم تغمرنا الفرحة والسرور في إقامة هذا الماراثون، الماراثون الأول بعد تحرير نينوى، وهذه الفعالية التي فاجأتنا بحضور هذا العدد الهائل من المتسابقات ومن مختلف المكونات في نينوى، نشكر منظمة جسر إلى الإيطالية وأيضا شكرا الى المركز العمل الطوعي، نتطلع الى ان يكون هناك مسابقات عدة لهذه الفعالية ويجب ان تفعل ومن الضروري ممارسة الرياضة النسوية في المحافظة كما هو اليوم كسر هذا الحاجز ولن تكون الأخيرة بل ستقام مراثونات للنساء أخرى تشمل الاقضية والنواحي في محافظة نينوى. نشكر جميع القائمين على هذه الفعالية والمزيد من النجاح “.
وقال الاستاذ تمام محمود العبيدي، مسؤول المركز الوطني للعمل التطوعي: ” تعتبر هذه الفعالية الأولى في مديرية شباب ورياضة في نينوى بتعليم سياقة الدّراجات الهوائية. نطمح الى العديد من هذه النشاطات المشتركة وتفعيل دور المرأة والشباب في محافظة نينوى. نشكر بدورنا منظمة جسر إلى ومنظمة مالتيزر الدولية لدعمها لهذا النشاط، ولا ننسى ان نشكر المدربيين الذين كانوا مع المشاركات لمدة أسبوعين وتعليمهم أسس قيادة الدراجات الهوائية والذي كان اليوم ختام لهذه الدورة بإقامتها في المدينة القديمة في نينوى”.
أشارت فالنتينا فريق علي، رئيسة فريق مشروع معا للسلام ضمن منظمة جسر إلى: ” يأتي هذا الماراثون للإناث بالدّراجات الهوائية الذي اقامته منظمة جسر إلى وبالشراكة مع منظمة مالتيزر الدولية، وذلك دعما للنساء ولتعزيز دورهن في المجتمع، وتعتبر هذه الفعالية من أجمل الفعاليات التي شغلت الرأي في المجتمع العراقي وجذبت العديد من منصات الإعلام المحلية والدولية”.
وختمت علي حديثها ” بأنّ منظمتنا تسعى دائما لتعزيز هذه الأنشطة المجتمعية وتساهم في تحقيق السلام وزرع الابتسامة”.

ومنظمة جسر إلى : عملت في العراق منذ ١٩٩١ واستطاعت من تمكين المجتمع المدني وهذه واحدة من المهام الاساسية في البلاد منذ نشأة المنظمة ،من خلال الفعاليات والبرامج التي تمتد من المشاريع الانسانية والصحية الى حقوق الانسان وبناء السلام .
منظمة جسر الى، تعمل لمنع اي صراعات جديدة وخصوصا في الشرق الاوسط عن طريق بناء السلام والتضامن بين الناس و والدفاع عن حقوق الانسان للذين تأثروا بالحرب وتعزيز حقوقهم وعزيمتهم ،وتحقيق العدالة الاجتماعية والكرامة.

تعمل منظمة جسر إلى، في العديد من البلدان وفي العراق تعمل في العاصمة العراقية بغداد وجنوب العراق وشماله وإقليم كردستان العراق وتعمل على عدّة مواضيع منها : التراث والاثار، السلام والتماسك المجتمعي، التعليم والصحة ، الإغاثة والإعمار، الفن والأقليات.

By editor

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.