قال البابا فرنسيس اليوم في خطابه بمدينة اور الأثرية ان الجميع عانوا في العراق و على وجه الخصوص الايزيديين حيث مات الكثير منهم وسيء معاملة الكثيرين منهم خصوصاً النساء و الأطفال.

ودعا البابا فرنسيس إلى السير من “الصراع إلى الوحدة”، طالبا “السلام لكل الشرق الأوسط، وبشكل خاص في سوريا المجاورة المعذبة”.

By editor

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.